الأحد, 05 أيلول/سبتمبر 2021 15:06

بيان حول جرائم قتل النساء في الكويت

كتبه
قيم الموضوع
(1 تصويت)

الكويت 5 سبتمبر 2021:

 

تدين الجمعية الكويتية لحقوق الإنسان جرائم القتل والعنف الأخيرة التي استهدفت عدد من النساء في الكويت، حيث برزت جرائم القتل المؤسفة كمؤشر يكشف عن حجم الانتهاكات المروعة ضد المرأة.

وتستنكر الجمعية هذه الجرائم التي تدق ناقوس الخطر على حياة النساء، فتكرار جرائم القتل بحق النساء يعد مؤشرًا خطيرًا يهدد منظومة حقوق الإنسان في الكويت، خاصة حقوق المرأة التي يتعرض حقها في الحياة والكرامة الإنسانية ليس للانتهاك فقط وإنما للسلب بالقتل، وهو ما يضع علامات استفهام حول مدى تطبيق إجراءات الحماية الواجب اتباعها للنساء لاسيما تلك اللواتي قمن بالفعل بالإبلاغ عن حوادث التهديد بالقتل ولم يحصلن على الحماية اللازمة.

إن استمرار وتيرة العنف ضد المرأة قد تفاقمت مؤخرًا لاسيما عقب جائحة كوفيد – 19، خصوصًا العنف الذي يرتكب داخل إطار الأسرة أو ما يطلق عليه العنف الأسري، وترى الجمعية إن هذا النوع من العنف هو الأشد وطأة على المرأة، كونه يُرتكب من أحد أفراد الأسرة الذي يتحوّل من شخص حامي إلى مجرم يعتدي على نساء بيته بالقتل، متجاوزً ما له من مسؤولية قانونية وحقوقية ودينية.

إن الجمعية الكويتية لحقوق الإنسان وهي تطالب بضرورة تسريع إجراءات محاكمة المجرمين المتورطين في جرائم القتل هذه، فإنها ترفض تحوير جرائم القتل، وتدعو إلى سرعة تفعيل آلية الحماية القانونية للمعنفات وتوفير دور إيواء لضحايا العنف الأسري، كما تدعو إلى سرعة إنشاء خط ساخن يتولى استقبال الشكاوى والبلاغات والعمل فورًا على الاستجابة لها وتقديم الحماية اللازمة.

ويجب ألا يكون القانون والعاملين على انفاذه عائقًا أمام حماية المرأة من التعرّض لأي انتهاك في حقوقها كإنسانة، ينبغي على العاملين في الإدارات الأمنية عدم التساهل مع البلاغات التي يتم تقديمها إليهم والعمل بصورة جادة على منع ومكافحة العنف ضد المرأة والعنف المنزلي وضمان حماية النساء، واتخاذ خطوات تضمن سلامة المبلغين سواء كانوا شهود عيان أو ضحايا فعليين

لقد شهدنا في الفترة الأخيرة الكثير من الحملات المناهضة للعنف ضد المرأة وقد تطورت هذه الحملات إلى الحد الذي أصبح من الضروري معه الانتقال إلى خطوة أكثر فاعلية من خلال توفير الأرضية القانونية العادلة والموائمة للمبادئ والمعايير الاساسية لحقوق الإنسان، والمنصوص عليها في العهود والمواثيق الدولية وأهمها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان وتأكيده على مبدأ عدم جواز التمييز ومبدأ المساواة في الكرامة والحقوق للجميع.

قراءة 525 مرات آخر تعديل على الإثنين, 06 أيلول/سبتمبر 2021 07:57