الإثنين, 25 نيسان/أبريل 2016 09:49

تصريح صحفي حول شبكة تبيع المالاويات في الكويت

كتبه
قيم الموضوع
(0 أصوات)

دعا السيد عبد الرحمن الغانم مستشار لجنة العمالة المهاجرة فى الجمعية الكويتية لحقوق الإنسان وزارة الداخلية بالتحري حول ما نشر فى وسائل الأعلام المالاوية حول شبكة تبيع المالاويات في الكويت وتجبرهن على ممارسة الجنس و ان يتم اخذ هذه التقارير الإعلامية بمحل الجد خاصة ان الكويت تعتبر مركز للعمل الإنساني فى ظل القيادة الحكيمة لصاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه .

وطالب الغانم بتفعيل القانون 91 / 2013 الخاص بالإتجار بالأشخاص وتهريب المهاجرين بشكل جدي، ومضاعفة جهود التحري والمقاضاة، والتأكيد على عدم الإفلات من العقاب لمرتكبي هذه الجريمة حيث  أقرت الكويت القانون رقم 91 لعام 2013 بشأن مكافحة الإتجار بالأشخاص وتهريب المهاجرين وهو من القانون الرائدة فى المنطقة العربية فى هذا المجال ، لكننا نلاحظ بأنه غير مفعل بالمستوى المطلوب في ضوء انتشار تجار الإقامات بشكل كبير الإمر الذى يتطلب تفعيله بشكل يضمن حقوق العمالة المهاجرة.

وأضاف الغانم بأن وزارة الشئون الاجتماعية والعمل ممثلة بالهيئة العامة للقوى العاملة أحالت 51 متهما باستغلال العمالة في السخرة إلى النيابة العامة في عام 2014، كما أحالت مؤخرا 34 متهما بجرائم اتجار بالبشر، إلا أننا لم نشهد صدور حكم إلى الآن بالاستناد إلى القانون (91/2013) الخاص بمكافحة الاتجار بالأشخاص وتهريب المهاجرين، حيث أن النيابة العامة هي التي تقوم بتكييف الجرائم والاختصاص، وبالتالي يتم تكييف هذه الانتهاكات على أنها مساس بحرية الأشخاص وحقهم بالتنقل وعدم استغلالهم بالسخرة أو العمل القسري وبالتالي ينطبق عليها قوانين أخرى مثل قانون العمل بالقطاع الأهلي أو قانون الجزاء وغيره دون القانون 91 / 2013.

وشدد الغانم على أهمية بناء قدرات القضاة ووكلاء النيابة والمحققين وضباط الشرطة في التعامل مع قضايا الإتجار بالبشر عن طريق التدريب وعقد المؤتمرات والورش.

وحث الغانم وسائل الأعلام على  الاستمرار بالقيام بدورهم المحوري في نشر الوعي بأبعاد هذه الجريمة والتعريف بخطورتها وتوعية الفئات الأكثر استهدافا، لاسيما العمال المهاجرين، وبصفة خاصة العمالة المنزلية، لكي لا يكونوا ضحايا لهذه الجريمة من خلال الإعلام وباللغات التي يتحدثون بها.

واشار الغانم ان الجمعية ستطلق فى الأيام القادمة مشروع معاً لتوعية العمالة المهاجرة بحقوقها فى الكويت والذي سوف يساهم بشكل كبير فى إيجاد بنية معرفية لدى العمال من خلال رفع الوعي بحقوقهم باستخدام اللغات التي يستخدمونها وتقديم الاستشارات القانونية لهم كمساهمة في تخفيف الانتهاكات التي يتعرضون لها وبما يساهم فى تعزيز حقوق الانسان فى دولة الكويت.

A press statement issued by the Society

Mr. AbdulRahman Al Ghanim - the Counselor of the Migrant Labor Committee at Kuwait Society for Human Rights and the Ministry of Interior  - called to investigate about what was published in the Malayan media about the network that sells Malayan women in Kuwait and force them into sex and to take these media reports seriously since Kuwait is considered a humanitarian work center under the wise leadership of His Highness the Amir Sheikh Sabah Al-Ahmad Al-Jaber Al-Sabah, may Allah protect him.

Al-Ghanim demanded to activate the Law 91/2013 related to human trafficking and migrants smuggling earnestly, to double the investigation and prosecution efforts, and to emphasize that there is no impunity for the perpetrators of this crime. Kuwait adopted Law No. 91 of 2013 on combating human trafficking and migrants smuggling which is one of the leading laws in the Arab region law in this area. However, we note that it is not activated at the required level in the light of the dramatic spread of residence permit traders which requires its activation to ensure the rights of migrant labor.

Al Ghanim added that the Ministry of Social Affairs and Labor, represented by the Public Authority for Labor Force has referred 51 individual accused of exploiting workers in forced labor to the public prosecutor in 2014. Also recently it has referred 34 individual accused of human trafficking crimes, but we have not seen any verdict so far on the basis of the law (91/2013 ) on combating human trafficking and migrants smuggling, as the public prosecutor is conditioning crimes and specialization. Thus, these violations are conditioned as the prejudice to individuals' freedom and their right to travel and the non-exploitation in forced or compulsory labor, and therefore, other laws are applied such as Law of work in civil sector, Penal Code, or others rather than Law 91/2013.

Al Ghanim stressed the importance of building the abilities of judges, prosecutors, investigators and police officers in dealing with human trafficking issues through training, conferences, and workshops.

Al Ghanim urged the media to continue to carry out their pivotal role in spreading awareness about the magnitude of this crime, introducing its seriousness, and educating the most targeted groups, essentially migrant labor and on special bases domestic workers, in order not to be victims of this crime. That is through media and the languages they speak.

Al-Ghanim said that in the coming days, the Society will launch the project Together to educate migrant labor on their rights in Kuwait, which will contribute greatly in finding a structure of knowledge among workers. That is by raising awareness of their rights by using the languages they speak and provide them with legal counseling as a contribution to alleviate the violations they are exposed to and to promote human rights in Kuwait.

قراءة 171070 مرات آخر تعديل على الإثنين, 25 نيسان/أبريل 2016 10:16