إطلاق حملة للتوعية بأهمية المشاركة في انتخابات أمة 2022

أعلن حسين العتيبي رئيس لجنة مراقبة الانتخابات بالجمعية الكويتية لحقوق الإنسان عن إطلاق حملة توعية بأهمية المشاركة في انتخابات أمة 2022 التي تخوضها دولة الكويت في 29 سبتمبر الجاري.

وقال العتيبي إن الحملة تهدف لحث كافة المواطنين على الإدلاء بأصواتهم واختيار من يجدون فيهم الكفاءة والقدرة على تحويل مطالبات المجتمع إلى واقع ملموس، مشيرًا أن الناخب الكويتي الذي أصبح أكثر وعيًا بحاجة أيضًا إلى دفعه لاختيار أعضاء مجلس الأمة بعيدًا عن أي مفاهيم تعيق العملية الديموقراطية الحقيقية وتساهم في جهود الدولة الساعية لتوفير الحرية للمواطنين في اختيار من يمثلونهم ويقررون مصيرهم.

الجدير بالذكر أن الحملة سوف تقوم بنشر انتاجاتها تحت وسمي: #خليك_قد_المسؤولية #خليك_قد_الكويت

هذا وتشارك الجمعية الكويتية لحقوق الإنسان بمراقبة انتخابات مجلس الأمة عبر فريق ميداني مكوّن من نحو 120 فردًا، سيتم توزيعهم على كافة المراكز الانتخابية في دولة الكويت.

فهيمة الرشيدي توقع على وثيقة الحقوق والحريات

وقّعت المرشحة لعضوية #مجلس_الأمة_2022 فهيمة الرشيدي على #وثيقة_الحقوق_والحريات الصادرة عن الجمعية الكويتية لحقوق الإنسان.
وقالت الرشيدي إن بنود الوثيقة تُحاكي توجهّها الهادف لإقرار حقوق ومصالح الشعب الكويتي، كما أنها توفّر ضمان لأن يتمتع كافة المواطنين بحقوقهم الأساسية والإنسانية كاملة.

طلال الدبوس يوقّع على وثيقة الحقوق والحريات

وقّع المرشح لعضوية #مجلس_الأمة_2022 طلال الدبوس على #وثيقة_الحقوق_والحريات الصادرة عن الجمعية الكويتية لحقوق الإنسان
وقال الدبوس إن وثيقة الحقوق والحريات الأساسية هق القيم الحقيقية التي يقوم عليها المجتمع الكويتي، وهي المسار المهني والإنساني والحقوقي لأي مجتمع ينشد الإنسانية.

مبارك القفيدي يوقّع على وثيقة الحقوق والحريات

وقّع الدكتور مبارك القفيدي  المرشح لعضوية #مجلس_الأمة2022 على #وثيقة_الحقوق_والحريات الصادرة عن الجمعية الكويتية لحقوق الإنسان.
وشكر القفيدي إن اهتمام الجمعية وحرصها على إعمال الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، ودستور دولة الكويت الحبيبة، وحفظ الحقوق والحريات والأساسية الواضح من خلال الوثيقة الصادرة عنها.