طباعة
الأحد, 03 نيسان/أبريل 2022 10:21

سفارات مصدرة للعمالة تنخرط في تدريب حول قانون العمل الكويتي

كتبه
قيم الموضوع
(0 أصوات)

سفارات مصدرة للعمالة تنخرط في تدريب حول قانون العمل الكويتي

 

أفاد السيد خالد الحميدي رئيس مجلس إدارة الجمعية الكويتية لحقوق الإنسان إن عددًا من ممثلي سفارات دول مصدرة للعمالة في الكويت، قد انخرطوا ضمن برنامج تدريبي نفذته الجمعية الكويتية لحقوق الإنسان بهدف تعزيز مفاهيم قانون العمل الكويتي.

وأشار الحميدي إلى الهدف من البرنامج هو معرفة التحديات التي تواجه السفارات أثناء عملها على حماية حقوق مواطنيها في سبيل الخروج بآلية عمل مشتركة مع عدد من سفارات الدول المصدرة للعمالة لحماية حقوق العمال في الكويت.

وخلال البرنامج الذي تم تنفيذه على مدار يومين وبالتعاون مع مبادرة الشراكة الأمريكية الشرق أوسطية (ميبي) صرّح السيد منصف الخليفي مستشار الشئون الاجتماعية بالسفارة التونسية في دولة الكويت بأن مشاركة السفارة التونسية في البرنامج نابع من منطلق أنه من المهم على كافة الجهات والأفراد والسفارات في الكويت أن يكونوا على اطلاع بحقوق العمل، وأشار إلى أن السفارة التونسية تقوم بتقديم دورات تدريبية لمواطنيهم فكان من المهم المشاركة في البرنامج لما يمثله من فرصة لمعرفة الحقوق والواجبات لكل العمالة، وخاصة في عقود العمل.

من جانبه قال السيد محمد ممشاد وهو مترجم لدى السفارة السريلانكية في الكويت إن 90 بالمائة من العمالة السريلانكية يتم معاملتها بشكل جيد في دولة الكويت، حيث يحصلوا على مستحقاتهم بالوقت المناسب، ولديهم سكن جيد، مشيرًا إلى أنه يتوقع أن تشهد الفترة القادمة تعاونًا مع الجمعية الكويتية لحقوق الإنسان ومع الجهات الحكومية لمواجهة الاشكاليات التي يعاني منها بعض أبناء الجالية السريلانكية

وأشار في سياق حديثه إلى أن الفائدة من المشاركة في برنامج (مفاهيم قانون العمل) التي نظمته الجمعية الكويتية لحقوق الإنسان بالتعاون مع مبادرة الشراكة الأمريكية الشرق أوسطية (ميبي) تمثلت في معرفة اجراءات سير الشكاوى العمالية، وقال: "إن دولة الكويت تبذل جهود جبارة في حماية حقوق العمالة المنزلية، ونحن نقدر ذلك".

يذكر إن البرنامج يعد أحد أنشطة مشروع معًا 3 لتوعية العمالة المهاجرة في الكويت، وكان قد سبقه تشكيل مجموعة لأصدقاء العمالة، وكذلك أنشطة تهدف لرفع وعي العمال بحقوقهم في دولة الكويت.

قراءة 328 مرات