الأحد, 25 نيسان/أبريل 2021 13:09

الجمعية تطالب الداخلية بعدم التساهل مع القضايا التي تهدد أمن وسلامة المجتمع

كتبه
قيم الموضوع
(0 أصوات)

‏فيما يتعلق بجريمة القتل التي تعرضت لها المغدورة فرح حمزه أكبر فإن الجمعية الكويتية لحقوق الإنسان تطالب من وزارة الداخلية بعدم التساهل مع القضايا التي تهدد أمن وسلامة المجتمع حتى لا يقع الأفراد -لا سيما النساء- ضحايا لهذا التساهل.

‏ترى الجمعية الكويتية لحقوق الإنسان أن هناك عدم جدية في التعامل مع اتصالات المبلغين وتتحمل مسئوليته وزارة الداخلية، لذا فإن الواجب عليها في المرحلة الحالية والعاجلة هو أن تقوم بالتحقيق في هذا الأمر ومحاسبة المقصرين.

‏تدرك الجمعية أنه في الآونة الأخيرة زادت حالات العنف ضد النساء لاسيما مع تفشي فيروس كورونا وتنوعت أشكال العنف بين جسدي ومالي ولفظي، وهي تقوم حاليا بإعداد بحث تحليلي خاص حول حالات العنف ضد النساء في فترة جائحة كورونا بالتعاون مع مبادرة الشراكة الأمريكية الشرق أوسطية.

 

Regarding the murder crime committed against the innocent Farah Hamzah Akbar, the Kuwait Society for Human Rights demands the Ministry of Interior not to tolerate cases which threaten the society safety  and security, so as to individuals will not be victims of such tolerance, specifically women.

The Kuwait Society for Human Rights believes that there is a lack of seriousness on the part of the Ministry of Interior in dealing with informers’ calls. Therefore, it is necessary in the current urgent stage to investigate in this matter and penalize defaulters.

The Kuwait Society for Human Rights understands that violence cases against women have been increased recently coinciding with the spread of COVID-19. The forms of violence varied between physical, financial and verbal. Currently, it prepares an analytical research on violence cases against women during Corona pandemic in coordination with the U.S.-Middle East Partnership Initiative.

 

 

قراءة 701 مرات